فوائد تنظيف المنزل بالبخار للقضاء على العث والبكتيريا

تنظيف المنزل بالبخار

تنظيف المنزل بالبخار توصي به شركة “كارشر” الرائدة عالمياً في مجال حلول تكنولوجيا التنظيف المبتكرة باعتماد تقنية التنظيف بالبخار مرة واحدة على الأقل أسبوعياً .

فوائد التنظيف بالبخار

علاج للجراثيم والميكروبات المزعجة التي ينقلها الأطفال للمنازل بعد عودتهم من المدرسة.

يتعرض الأطفال خلال مشوارهم الصباحي داخل مدارسهم لكم هائل من البكتيريا التي يتم نقلها للمنزل من غير قصد منهم وغالباً ما تكون من الأنواع غير المفيدة وغير المرحب بتواجدها داخل غرف المنزل.

الوقت الذي يمضيه الأطفال خارج بيوتهم يتعرضون خلاله لمختلف أنواع الجراثيم والميكروبات غير المرئية بالعين المجردة، سواء خلال استقلالهم لباص المدرسة أو مختلف وسائل النقل أو من خلال تواجدهم داخل المدرسة ومرافقها من الغرف الصفية والمنافع واستخدامهم للادوات والمعدات الموجودة فيها أو حتى خلال عملية التواصل واللعب مع أصدقائهم.

يعتبر الأطفال ناقل غيرمتوقع للعديد من أنواع العث والبكتيريا والفيروسات الشائعة والتي يعد أشهرها فايروس الرشح أوحتى تلك غير الشائعة مثل بكتيريا إي-كولاي والسالمونيلا و الحماية من هذه الجراثيم مهمة صعبة.

التنظيف بالبخار يعمل على تعقيم المنزل والأثاث بتسخين الماء لحد الغليان عند حدود 100 درجة مئوية واستعمال البخار الساخن المتصاعد منه لمختلف أعمال التنظيف والتطهير وتعقيم المنازل.

وتحتوي بعض آلات التنظيف على معدات للبخار تستخدم للتنظيف وأخرى لتجفيف الأثاث.

وبإمكان الات التنظيف بالبخر المتخصصة القيام بأعمال التعقيم بالبخار و التغلب على مختلف الأوساخ والجراثيم وتعقيم الأسطح بفعالية كبيرة للقضاء على أي وجود للجراثيم بنسبة عالية جدا .

التنظيف بالبخار يوفر الوقت والجهد المبذولين عادةً في عمليات التنظيف التقليدية مع فارق النتيجة والجودة، وذلك لسهولة التنقل بين المساحات السكنية والأسطح الموجودة فيها دون الحاجة لاستخدام حلول التنظيف المعقدة أو المنظفات الكيميائية.

يكمن الحل الأمثل في البخار والتي تعتبر درجة الحرارة العالية الركن الأساسي فيه وتعتمد عملية التنظيف بالبخار على ظاهرة التوتر السطحي لجزيئات البخار التي تساوي بمفعولها النتائج المتوقعة من استخدام المنظفات الكيميائية دون إتلاف الأقمشة أو التسبب باهترائها وهو ما يجعل الآلات التي تستخدم البخار للتنظيف تستغني عن الكيماويات المنظفة للتطهير والتعقيم.

مفيدة للغاية لأنها لا تطلق الملوثات أو المهيجات إلى الجو أثناء عملية التنظيف، والتي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم أو تهييج أي حساسيات كامنة وموجودة لدى الأشخاص.

عمال التنظيف بالبخار باستطاعتهم استخدام هذه التقنية على مختلف الأجسام من الطوابق السكنية إلى السجاد، والمفروشات، والمصارف، وبلاط الجدران والنوافذ والمرايا، وحتى أغطية العادم، ولعب الأطفال، والنتوءات الصغيرة منها والكبيرة.

 

تنظيف زوايا المنزل

تنظيف زوايا المنزل جزء اساسي من جمال منزلك لان جمال الأثاث والديكور والأدوات الكهربائية وتابلو السيارة يتجلى في لمعانه وبريقه بتفاصيله العميقة الغائرة ولكنك قد تواجهين صعوبة في تنظيف هذه التجاويف والتحزيزات لصعوبة وصول الفرشاة أو الإسفنجة إليها أو أنك لاترغبين بوصول الغبار إلى يديك

الطريقة الأولى

للفراغات العرضية والطولية في شفرات الستائر البلاستيكية وفتحات المكيف والتهوية وفراغات الأبواب الصغيرة بالمطبخ والأجهزة الكهربائية

الأدوات اللازمة

هي ملقط الفحم أو فرجار الهندسة مع قطعتي قماش وأربطة مطاطية .

التحضير

كل ما عليك القيام به هو لف طرفي الملقط بقطعتي القماش بشكل سميك وتثبيت القماش بالأربطة المطاطية وقومي بإدخال طرفي الملقط الملفوفتان في الفراغات التي تريدين تنظيفها .

الطريقة الثانية

مناسبة لتنظيف السكة المعدنية لنوافذ وأبواب الألمنيوم والسيارة .

الأدوات اللازمة

قطعة من الكرتون سميكة ومكنسة كهربائية .

إن الأدوات المرفقة مع المكنسة الكهربائية قد لا تناسب كل الزوايا الضيقة أو أنه تتلف مع مرور الزمن

التحضير

لذلك يمكنك استخدام قطعة من الكرتون السميك ولفها بشكل إسطواني على نهاية أنبوب المكنسة الكهربائية ويمكن ضغط الكرتون داخل الزاوية الضيقة بالشكل الذي تريدين .

الطريقة الثالثة

مناسبة للأماكن الجلدية الصغيرة وجهاز التحكم للتلفاز ومفاتيح الفرن وموقد الطهي وتابلو السيارة ولوحة مفاتيح جهاز الكمبيوتر

الأدوات اللازمة

هي أعواد تنظيف الأذنيين

إن استخدام هذه الأعواد ستساعدك في حماية القطع الحساسة والجلدية من تلف وتشطيب الفرشاة القاسية .

تنظيف صواني الفرن

تنظيف صواني الفرن من اصعب المهام بالنسبة لربة المنزل ، فإن كنت من المغرمات بتحضير المعجنات – بنوعيها الحلو والمالح، سينقلب ذلك عكسياً في حماسك لتنظيف الأواني بعد ذلك، حيث سيكون الأمر مزعجاً عندما تفكرين بكمية الدسم المتواجدة فوقهم والتصاقهم أحياناً.

لتكوني أكثر ذكاء في فن العناية بصواني الكوكيز، يمكنك اتباع الخطوات التالية:

1. برّدي الصواني قبل تنظيفها

إن الصينية الساخنة التي لا يتاح لها الوقت لتبرد قبل تنظيفها، يمكن أن ترتد فجأة أو تُعّوج عند الاتصال المباشر بالماء بالاعتماد على بنيتها، لذلك يفضّل انتظار الفرن لينهي عمله، ثم حمل الصينية لعدة دقائق إضافية لتبرد. ولا تقومي بإلقائها مباشرة في حوض الجلي ظناً أن ذلك طريقة أسرع للتنظيف لأنك ستضطرين لاستبدالها بنفس السرعة.

2. الاعتماد على التنظيف يدوياً

لتمديد عمر صينية الفرن ينبغي أن تنظفيها بلطف، فمنظفات آلة الجلي القاسية يمكن أن تفسد أو تغير لون الطبقة المانعة للالتصاق، في معظم الحالات سيكون من المناسب استخدام صابون الأطباق المعتدل، ماء ساخن، وأحياناً دعك خفيف باسفنجة دون حكّ. ولا يهم ما هو نوع الصينية ( ألمنيوم، بطبقة مانعة للالتصاق، وغيرها)، وفي حال عدم نظافتها من الالتصاق بشكل كامل، انقعي الصينية لبعض الوقت بماء ساخن وجربي ثانية.

3. اكشطي الصواني بالملعقة

عند معاناتك من تراكم الصواني، يدين متسخة، سكر ذائب، شوكولاته سائلة، وجبنة، لا تحاولي استخدام السكين لكشط البقايا، لان لك سيؤدي لتأذي أو زوال الطبقة المانعة للالتصاق، وأفضل أداة للقيام بذلك هي المعلقة البلاستيكية، ويمكن أن يساعد في التنظيف أكثر، نقع الصينية قليلاً بماء ساخن مع القليل من الصابون.

4. أحياناً لا يكون دهن الصواني بالزيت كافياً، لذلك قومي بفرشهم بورق الزبدة

أحياناً لا يكون دهن الصينية بزيت خفيف عند استخدامها كافياً، القصدير يمكن أن يمنع البقع عند الخبز على حرارة مرتفعة أو عند طهي البندورة، الكاري، وغيرها من الأطعمة ذات الألوان. لذلك فاستخدام ورق الزبدة سيكون فكرة جيدة، فهي تحفظ الأطعمة من الالتصاق ما يعني تجنب المزيد من الفرك والحك.

5. قومي باستبدال الصواني ( إن رغبت)

إذا أصبحت صواني الفرن قبيحة بسبب علامات الحرق، والخدوش في الطبقة المانعة للالتصاق، فقد حان الوقت لاستبدالها، صحيح أنها تبقى صالحة للاستخدام، إلا أن ان تكوني مرتاحة بذلك بسبب مظهرها.

يختار الخبازون استخدام صواني الألمنيوم لأنها أفضل من غيرها في توزيع الحرارة بشكل متساو عند التحمير بالرغم من تغير لونها وتلطخها بمرور الوقت، وصعوبة تنظيفها. وهذان السببان هما اللذان يدفعا ربات المنازل الى اختيار الصواني مع الطبقة المانعة للالتصاق.

ادوات تساعد في تنظيف المنزل

ادوات تساعد في تنظيف المنزل هي عبارة عن اعمة ومواد موجودة في المنزل ، فإذا كنت تملكين هذه الأطعمة في المخزن أو الثلاجة، استغلي امكانياتهم، واحصلي على منظفات طبيعية بدلا من تلك الكيماوية المؤذية.

1. الليمون
عند التنظيف لا تحتاجين سيدتي الى منظفات برائحة الليمون، أنت تحتاجين فقط الى الليمون، ذو الخواص الحمضية المعتدلة، الذي يمكن استخدامه لازالة الدهون والاوساخ على الموقد والفرن الكهربائي.
يمكن باستخدام الليمون تلميع أواني النحاس الأصلي وليس فقط النحاس المطلي.
2. الصودا
لا تنزعجي أبداً من انسكاب الصودا، في الحقيقة، قومي بسكب الصودا على أي سجادة متسخة أو نسيج وراقبي السحر والطاقة التنظيفية التي تقوم بها الصودا، وبلطف ستختفي البقعة بلمسة.
3. الخل
امزجي الخل مع القليل من عصير الليمون، وستستطيعين تنظيف وتطهير سطوح الحمامات والمغاسل، واحفظيه بعيداً عن أي حجارة، وسيكون السلاح الأفضل في مجموعتك التنظيفية.
وهناك طريقة أنيقة أخرى لتنظيف البلاليع والروائح السيئة والأنابيب، وذلك بخلط الخل مع القليل من بيكربونات الصودا، ويتم التنظيف بشكل آمن وسريع.
4. البصل
يمكن تنظيف الشواية بقطعة من البصل، وراقبي كيف ستختفي بقايا الطعام والدهون من المشابك، قومي بتسخين الشواية، ثم اطعني بصلة بشوكة الشي الطويلة، وبالجانب السفلي المسطح، ادعكي مشابك الشواية.
5. المايونيز
اذا كانت طاولة القهوة متسخة، يمكن وضع ملعقة مملوءة بالمايونيز على البقعة وتركها لبضع دقائق، ثم استخدمي قطعة قماش وبلطف ادعكي المايونيز عليها، اتركيه ليستقر، ثم امسحي المايونيز الزائد باستخدام قطعة قماش رطبة، وأتبعي ذلك بتلميعها بقطعة قماش نظيفة.
6. الخيار

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *